الفتاوى

العبادات

رقم الفتوي: 3898

تاريخ النشر: 6 نوفمبر,2018

عقوبة المرتد

السؤال

فتوى  (18/2) عقوبة المرتد السؤال: أحد الذين أسلموا من البولون، سأله أحد الخبثاء الملحدين عن عقوبة المرتد في دين الله تعالى، فبماذا يجيب؟ وهو يفسر القتل بأنه مصادرة لحرية الاعتقاد. الجواب: قضية قتل المرتد من مهام الدولة، ويعود تقديره إلى الحكومة الإسلامية، وليست المؤسسات والجمعيات والمراكز الإسلامية معنية بذلك، وقد ذهب جماعة من السلف والأئمة إلى أنه ليس كل مرتد يقتل، وإنما يقتل من كان مجاهراً بردته أو داعياً إلى فتنة أو معلناً بأذى الله ورسوله صلى الله عليه وسلم والمؤمنين، وقتله من أجل حماية الدين والمجتمع من فساده، وليس ذلك من مصادرة الحريات لما في فعله من التعدي على حق غيره، ومصلحة الدولة والمجتمع مقدمتان على المصلحة الفردية الذاتية، وهذه القضية في الحقيقة شبيهة بما يصطلح عليه في القوانين المعاصرة بـ(الخيانة العظمى) بسبب ما يترتب على ذلك من الضرر العام.

الإجابة

فتوى  (18/2)

عقوبة المرتد

السؤال: أحد الذين أسلموا من البولون، سأله أحد الخبثاء الملحدين عن عقوبة المرتد في دين الله تعالى، فبماذا يجيب؟ وهو يفسر القتل بأنه مصادرة لحرية الاعتقاد.

الجواب: قضية قتل المرتد من مهام الدولة، ويعود تقديره إلى الحكومة الإسلامية، وليست المؤسسات والجمعيات والمراكز الإسلامية معنية بذلك، وقد ذهب جماعة من السلف والأئمة إلى أنه ليس كل مرتد يقتل، وإنما يقتل من كان مجاهراً بردته أو داعياً إلى فتنة أو معلناً بأذى الله ورسوله صلى الله عليه وسلم والمؤمنين، وقتله من أجل حماية الدين والمجتمع من فساده، وليس ذلك من مصادرة الحريات لما في فعله من التعدي على حق غيره، ومصلحة الدولة والمجتمع مقدمتان على المصلحة الفردية الذاتية، وهذه القضية في الحقيقة شبيهة بما يصطلح عليه في القوانين المعاصرة بـ(الخيانة العظمى) بسبب ما يترتب على ذلك من الضرر العام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق